مباراة مصر وكوريا الجنوبية


تكبد المنتخب المصري بقيادة المدرب إيهاب جلال هزيمة أخرى أمام كوريا الجنوبية ، بفارق أربعة أهداف مقابل هدف ، في لقاء ودي بينهما في العاصمة سيول يوم الثلاثاء, وكانت ردود الفعل غاضبة ، في الشارع الرياضي المصري ، فيما اتفقت الآراء على المطالبة برحيل المدير الفني للفراعنة إيهاب جلال و القائد جمال علام في مجلس اتحاد الكرة.

وصف الصحفي أحمد شوبرت حارس مرمى الأهلي والمنتخب السابق خسارة مصر أمام كوريا الجنوبية بـ الهينة. كتب شوبرت عبر حسابه الرسمي على تويتر: "بهدوء شديد جدًا ، بدون توتر أو عاطفة ، هذا هو العالم أيضًا. قد تكون قدميك ناعمة ويمكنك أن تكون وحشًا. أرى أن أعضاء اتحاد الكرة يقدمون استقالاتهم إلى معالي الوزير ”، على حد وصفه, كما غرد المحلل خالد بيومي ، مشيرا إلى نتيجة الاجتماع ، وانضم إلى "الرموز" معربين عن الغضب والاستغراب. فيما بعث نجم منتخب مصر الأسبق ، حسني عبد ربه ، برسالة لاتحاد الكرة قال فيها: استقيل رحمك الله تعالى.

وقال عمرو فهمي المدير الإعلامي بقنوات بي إن سبورت على الخسارة حيث قال: "كل احترام وتقدير للكابتن إيهاب جلال وأنا ضد ما حدث من مسؤولي الاتحاد. كرة القدم في تصريحاتهم ضده لكن المنتخب المصري يحتاج". مدير فني ذو خبرة كبيرة عام فأنت بحاجة إلى مجلس اتحاد يضم كادر إداري جديد وفعال, فيما هاجم لاعب الزمالك والأهلي السابق إبراهيم سعيد اتحاد الكرة ومدرب المنتخب قائلاً: "اتحاد الكرة وإيهاب جلال ذلونا ، والكرة المصرية في حالة انهيار حقيقي ، على حسب  وصفه.

الصحفي ابراهيم عبد الجواد الى ضرورة تغيير الوضع الراهن. وقال: "شكرا لك إيهاب جلال. شكرا لاتحاد الكرة ليس فقط بسبب الخسارتين. لكن هذه التجربة بكل ظروفها ومع كل المسؤولين عنها لا يمكن أن تكتمل, بالاضافة إلى أن المنتخب المصري تعرض لهزيمتين متتاليتين تحت قيادة إيهاب جلال أمام إثيوبيا وكوريا الجنوبية ، وحقق الفوز على الفريق الغيني.